التحليلات

كيف تبدأ الأسبوع: التحليلات والتوقعات – 08/10/2020

التحليل الأساسي والتوقعات المستقبلية

لم يتمكن السياسيون الأمريكيون من الاتفاق على حزمة تحفيز اقتصادي جديدة، لكن الأسواق لا تشعر بالذعر. ربما هناك شيء ما في الأفق.

التقويم الاقتصادي

14:00 ت ع م

ستكون هناك تقارير عن عدد الوظائف الشاغرة في سوق العمل الأمريكية صادرة من JOLTS لشهر يونيو/حزيران. التقرير السابق بلغ 5 مليون. إن تبين أن القيمة المحدثة أقل، فقد ينخفض الدولار الأمريكي.

أصول التداول: USD/CAD، NZD/USD، AUD/USD.

جدير بالعلم

فرض الرئيس الأمريكي، “دونالد ترامب”، حظرًا على ممارسة الأعمال التجارية مع الشركات الصينية TikTok و WeChat. تستمر العلاقات بين البلدين في التدهور قبل اجتماع ما بعد اتفاقية التجارة الثنائية. في وقت سابق، حث وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو” “أبل” و”جوجل” على إزالة التطبيقات الصينية من AppStore و GooglePlay.


لن يقر “بنك إنجلترا” أسعار فائدة سلبيًا قريبًا، وأعلن “بنك الهند” أنه استنفد موارده لصالح خفض السعر. يمكن للمنظمين من الدول الأخرى اتخاذ موقف مماثل.


قد تشتري “مايكروسوفت” حصة في “تيك توك”، مما سيسمح للشبكة الاجتماعية بمواصلة عملها في الولايات المتحدة. ولكن، إن لم يتوصل الطرفان إلى صفقة بحلول 15 سبتمبر/أيلول، فسيرحل “تيك توك”.


قد تصبح روسيا أول دولة تطلق عقارًا لـ COVID-19 بشكل رسمي. أيضًا، في الأسبوع الماضي، أبلغت شركة Novavax عن نجاحها في تصنيع لقاح.

مراجعة أساسية

أمازون

لا يمكن تجاهل عمليات البيع الضخمة لأسهم “أمازون” من قبل مؤسسها ومديرها التنفيذي، “جيف بيزوس”. تجاوز إجمالي حجم المعاملات 3 مليارات دولار. هل هذا يعني أن إمكانية دعم أسعار الشركة قد وصلت إلى حدها الأقصى؟

تم إجراء صفقة مماثلة في أوائل فبراير/شباط 2020، مما أدى بعد ذلك إلى اتجاه هابط طويل الأمد. قد نشهد هذه المرة شيئًا مشابهًا.

مايكروسوفت

في نهاية الأسبوع الماضي، تسربت معلومات أن “مايكروسوفت” تعتزم شراء أعمال “تيك توك” التي لا تستهدف فقط الولايات المتحدة وكندا وأستراليا ونيوزيلندا ولكن أيضًا في أوروبا والهند. تشير الأخبار إلى أن حجم الصفقة قد يرتفع بشكل كبير.

وفي الوقت نفسه، يتم تداول أسهم “مايكروسوفت” بالقرب من قمم تاريخية مرة أخرى، ولكن الأحداث الأخيرة قد تؤدي إلى تعزيز كبير للصفقات.

خام برنت

يتفاعل النفط بشكل حاد مع الوضع الوبائي المتدهور بشأن COVID-19 في العديد من الدول، فضلاً عن عدم قدرة أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي على الاتفاق على الحوافز الاقتصادية.

لهذا السبب، تجاهلت أسعار النفط عمليًا الإحصائيات الخاصة بانخفاض الاحتياطيات الأمريكية. بالإضافة إلى ذلك، قد ترفع دول “أوبك+” حجم إنتاج النفط هذا الشهر.

تشير مجمل الحقائق المذكورة عن انخفاض محتمل في أسعار الذهب الأسود.

Related posts
© 2014 - 2020 Olymp Trade. All Rights Reserved.