أخبار العلامة التجارية

Olymp Trade تساهم في محاربة الجوع في الهند

تساعد Olymp Trade الناس في


في أغسطس 2021، دخلت Olymp Trade في شراكة مع Akshaya Patra Foundation لإدارة حملة خيرية جديدة في الهند. حيث قاموا معًا بتوزيع الطعام على آلاف الأشخاص لمساعدتهم على تجنب المجاعة.

منذ أن بدأت جائحة Covid-19، فقد عشرات الملايين من الناس في الهند وظائفهم – ومصدر دخلهم الوحيد. أُجبر العديد من معيلي الأسر على البقاء في المنزل أثناء الإغلاق على مستوى البلاد، ولم يتمكنوا من إعالة أسرهم. كان من الصعب عليهم أيضًا العثور على وظائف مؤقتة، حيث زاد التنقل والتواصل الإجتماعي من خطر الإصابة بالمرض وجلبه إلى المنزل. وكما لو أن الأمور لم تكن صعبة بما فيه الكفاية بالفعل، فقد أدى تفشي الفيروس إلى تعطيل سلاسل التوريد، مما أدى إلى ارتفاع أسعار المواد الغذائية، وأجبر بائعي طعام الشارع على الاختفاء من الشوارع.

نتيجةً لذلك، واجهت العدد من الأسر الهندية خطر سوء التغذية. بالنسبة للفئات الأكثر عوزًا، بدت أزمة الغذاء هذه أشد خطورة من تفشي الفيروس الذي تسبب فيها. وغني عن القول أن الأسر ذات الدخل المنخفض التي لديها العديد من الأطفال ولا توجد لديهم أموال طارئة كانت الأكثر تضررًا.

شركاء Olymp Trade مع Akshaya Patra Foundation

يتمتع فريق Olymp Trade بمعرفة مباشرة عن التأثير المدمر الذي قد تسببه الجائحة أو غيرها من الكوارث. نظمت منصة التداول الخاصة بنا بالفعل العديد من المهام الخيرية في الدول التي تتواجد فيها، بما في ذلك الهند. في كثير من الأحيان، كانت لدينا فرصة حقيقية لنرى كيف تدفع الكوارث الناس إلى حافة البقاء وكيف يمنحهم الدعم من الآخرين الأمل والقوة لمتابعة الكفاح.

لهذه المهمة الجديدة، عقدت Olymp Trade شراكة مع Akshaya Patra Foundation، وهي منظمة غير حكومية مشهورة وتتميز بالشفافية الشديدة تتلقى الدعم من حكومة الهند والمنظمات المرتبطة بها. كما تقبل التبرعات الخيرية من الشركات والأفراد.


لماذا Akshaya Patra؟

لأكثر من 20 عامًا، ركزت Akshaya Patra على تقديم وجبات طازجة للأشخاص المعوزين. وهذا بهدف دعم الصحة البدنية والعقلية للأشخاص، اعتمادًا إلى حد كبير على تناول العناصر المغذية. إنه أول شيء تفعله إذا كنت ترغب في مساعدة شخص ما على التخلص من الفقر ومنحه فرصة لحياة أفضل.

لا شيء يمكن أن يكون أكثر انسجامًا مع رؤية Olymp Trade الخاصة. لطالما كنا ننظر إلى تحسين الذات والتعليم كمفتاح للازدهار. ومع ذلك، فإننا ندرك جيدًا أن أي طريق للنجاح يبدأ فقط عند تلبية الاحتياجات الأساسية من الغذاء والمسكن.
عندما تحل كارثة، تصبح هذه الاحتياجات الأساسية محور أجندة الأعمال الخيرية بشكل عام. اعتبارًا من مارس 2020، وجهت Akshaya Patra Foundation مواردها لتقديم الإغاثة الغذائية للجياع في جميع أنحاء البلاد.

لذلك، اتصل فريق Olymp Trade بفريق Akshaya Patra لمشاركة هذا العبء المتزايد من العمل.

تقديم وجبات ساخنة في “مومباي” و”دلهي”

في أغسطس 2021، قررت Olymp Trade و Akshaya Patra تركيز جهودهما المشتركة على منطقتي “دلهي” و”مومباي”. هنا، كان مئات الآلاف يواجهون خطر الجوع بعد أن خسروا فرصتهم لكسب المال. في بعض الأحيان، كان على عائلات الطبقة المتوسطة أن تصطف للحصول على حصص غذائية مجانية. أما بالنسبة للعمال المهاجرين، والعاملين باليومية، والمشردين، فقد أصبح العثور على شيء يأكلونه هو همهم اليومي الرئيسي.

معًا، أنشأت كل من Olymp Trade و Akshaya Patra مطابخ ميدانية، كل منها يصنع ويقدم مئات الوجبات يوميًا. بالنسبة للأشخاص الذين ليس لديهم أدوات طهي في المنزل، ولا يمكنهم الحصول على طعام شوارع رخيص، أو ليس لديهم أموال، فإن تناول وجبة غداء ساخنة مجانية كان مسألة حياة.

لحسن الحظ، تتمتع Akshaya Patra بخبرة واسعة في مجال المطابخ الميدانية. تم استخدام هذه المرافق بنجاح خلال مهام الإغاثة الأخرى، يحاول الفريق دائمًا جعل وجبات الطعام لذيذة وصحية قدر الإمكان. هذه المرة، تضمنت قائمة الطوارئ الأطباق الهندية التقليدية مثل “سابجي” و”كيشيري” المصنوعة من الخضار المشكلة والأرز والعدس.

في كلتا المدينتين، تم تقديم أكثر من 9,550 وجبة ساخنة، الأمر الذي سد جوع الكثير من الجياع.

توزيع صناديق الأسرة

بالنسبة للأشخاص الذين ما زالوا قادرين على الطهي لأنفسهم، نظم فريق Olymp Trade/Akshaya Patra توزيع صناديق الأسرة. احتوت تلك الصناديق على مواد بقالة غير قابلة للتلف مثل الأرز والتوابل والسكر والعدس والقمح أو دقيق الدخن وغيرها من ضروريات المؤن الهندية. تم اختيار المكونات لتتناسب بشكل أفضل مع الأذواق المحلية.

كانت هذه الهدايا شائعة للغاية، حيث كانت كل عبوة تكفي لإطعام عائلة مكونة من أربعة أفراد لمدة 15 يومًا. في الإجمالي، قمنا بتوزيع 500 صندوق في كلتا المدينتين، مما يعني أن 2,000 شخص بالغ وطفل تمكنوا من الاستمتاع بوجبتين على الأقل يوميًا لأكثر من أسبوعين.

ملخص المهمة

لا يزال الجوع أحد أكثر مشاكل العالم أهمية، وقد أدت الجائحة إلى تفاقم الأمور. في هذه الأيام، عندما لا يتمكن الكثير من الناس من سد جوعهم، ينبغي على الشركات الناجحة أن تقدم كل مساعدة ممكنة.


مندوب Olymp Trade:
إحدى المزايا الرئيسية لفريق Olymp Trade هي الاستجابة. يعرف عملاؤنا أننا على استعداد دائم للمساعدة إذا كانت لديك أي شكوك أو أسئلة.

نعتقد أن هذا النهج لا ينبغي أن يقتصر على دعم العملاء. في هذه الأيام، يعاني الكثير من الناس من انعدام الأمن الغذائي، ونشعر أنه من واجبنا أن نقدم لهم بعض الطعام. قد يكون حلاً قصير الأجل، لكن هذا ما تحتاجه البطون الفارغة”.


كالعادة، لا توجد طريقة أفضل لتلخيص نتائج المهمة من رسالة شكر موجزة من شركائنا.


Sreedhar Kr، المدير العام (المالي) في Akshaya Patra Foundation:

“نشكر Olymp Trade على دعمها القيم لبرنامج إغاثة Covid-19.
لقد استخدمنا مبالغ تبرعاتكم لتوزيع 9,555 وجبة مطبوخة و500 صندوق بقالة على المحتاجين والفقراء من الأفراد والأسر، بما في ذلك العاملين باليومية، والعمال المهاجرين، والعاطلين عن العمل، والمعالين خلال أغسطس 2021.

ونتطلع إلى دعمكم المتواصل.

شكرًا لكم!”


يسعد فريق Olymp Trade بإكمال مهمة خيرية أخرى بنجاح ويغتنم هذه الفرصة لشكر شركائنا من الهند على مساهمتهم.

Related posts