أسلوب الحياة

مجتمعات التداول: من المنقبين عن العملات المشفرة إلى النخبة


    في خلال تطورهم المهني، يبدأ المتداولون في إعطاء الأفضلية لبعض الأصول والأدوات. وبطبيعة الحال، تتكون لديهم الرغبة في تبادل خبراتهم الخاصة، وكذلك التعلم من المستثمرين الأكثر خبرة. وهذا هو معنى أن تصبح جزءاً من مجتمع.

     سنخبرك في هذه المقالة عن مجتمعات التداول الرئيسية، والفعاليات التي ينظمونها، والأشياء الشيقة التي يمكنك أن تجدها فيها.

     

    مجتمعات العملات المشفرة


     دعونا نتذكر عام 2017، عندما أدت موجة شعبية العملات الرقمية إلى زيادة حادة في عدد مجتمعات العملات المشفرة. كان مستوى نشاط الناس ينمو جنبا إلى جنب مع سعر “بيتكوين”.

    Cryptocurrency World Expo, Block Hat Europe, Blockchain World conference, CryptoInvestForum, # CryptoFest … وهذه ليست القائمة الكاملة للمؤتمرات العالمية التي عقدت العام الماضي.

    ولكن تغير الوضع قليلا الآن. حيث يتم حالياً عقد مؤتمرات أقل، ولا يتحدث الناس عن الأرباح الفائقة، ولكن عن المشروعات الجديدة المتعلقة بتقنيات blockchain. ومع ذلك، فإنها لم تصبح أقل فائدة، ويظل متداولي العملات المشفرة مثالاً على الوحدة والتنظيم الذاتي.

     

    المستثمرون المتحفظون


    أيضاً للمتداولين الذين يفضلون الأصول والأدوات التقليدية أنشطة خاصة بهم: Forex Expo, Traders Expo, TradeTech FX, Forex & Money Expo، وغيرها من الفعاليات التي يتم تنظيمها بشكل رئيسي في المراكز المالية العالمية مثل “نيويورك” أو “لندن” أو “كوالا لامبور”.

     غالبًا ما تتم دعوة النجوم الحقيقية في التداول إلى مثل هذه الأحداث. على سبيل المثال، شارك الأسطورة “لاري وليامز” في أحد المؤتمرات في “موسكو” في عام 2015. هذا حين أعلن العبارة الشهيرة: “… أنا أتداول منذ 53 عاما. ماذا ينبغي أن أفعل غير هذا؟ “.

     يستفيد الجميع من المشاركة في مثل هذه المؤتمرات. يمكن أن يجد بعض المستثمرين العنصر المفقود في استراتيجيتهم في خطاب متداول ناجح، وقد يكتفي بعضهم بالاستمتاع بالتواصل غير الرسمي مع الآخرين.

     

    المؤسسات المالية


     هناك أيضًا اجتماعات مغلقة يحضرها رؤساء وموظفو مؤسسات الأعمال الكبيرة، على وجه الخصوص، في مجال استخراج المعادن.

     في الواقع، المشاركة في مثل هذه الأحداث ليست رخيصة ولا بسيطة. على سبيل المثال، كان على المرء أن يدفع رسومًا قدرها 3550$ لمقابلة اللاعبين الرئيسيين في صناعة الغاز في المؤتمر الدولي التاسع عشر في “شنغهاي”. بالإضافة إلى سداد ثمن الرحلة إلى الصين.

     ولكن إن كنت تحب اللعب مع الكبار، فالأمر يستحق كل هذا العناء. المشاركون في مثل هذه المؤتمرات هم أول من يطلعون على الإمكانات ذات العائد المرتفع لسوق العمل.

     

     بحثاً عن صفقة


    يمكن للمرء أن يجتمع مع متداول زميل في معارض صناعة التكنولوجيا المتقدمة. علاوة على ذلك، يمكنه/ها تعلم الكثير من الأشياء الجديدة، والتي يمكن أن تشكل فيما بعد أساس محفظة الاستثمار خاصته.

     يتم مطاردة التقنيات. فإن تمكنت الشركة من التفوق على منافسيها وخرجت بشيء فائق الشعبية، فإن اهتمام المستثمرين بأسهمها يصبح مضموناً.

     على سبيل المثال، أصبح الإعلان عن نظارات الواقع الافتراضي “Gear VR” بمثابة مصدر للأخبار تسبب في تزايد الاستثمارات في أسهم “سامسونج”. وزادت قيمتها بنسبة 10% تقريبًا في بورصة لندن خلال شهر واحد.

     

    الإنترنت أكثر فاعلية!


    المنتديات والشبكات الاجتماعية هي الأماكن التي يمكن للمرء أن يعثر فيها على الأشياء والأحداث المتاحة. حتى المستثمرين المحترفين يشاركون توقعاتهم حول السوق بين الحين والآخر على مصادر الإنترنت المختلفة.

     أصبحت المناقشات المباشرة هي الأداة الرئيسية لمزامنة النظام المالي العالمي خلال القرن السابق. لكن قواعد اللعبة قد تغيرت الآن.

     هل تريد أن تشعر أنك جزء من مجتمع التداول؟ الإنترنت هو ما تحتاجه. ويمكنك بدء تواصلك المهني على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بشركة Olymp Trade.

     

    Related posts

    WordPress Theme built by Shufflehound.
    © 2014 - 2019 Olymp Trade. All Rights Reserved.