إدارة رأس المال

كيفية الاستثمار والتداول في العقارات دون شراء ملكية عقارية

صناديق الاستثمار المتبادلة ETF على Olymp Trade تتيح للمستثمرين الربح من مجال العقارات الأمريكية

هل سبق لك أن تساءلت عما سيكون عليه الحال عند امتلاك فندق فخم، أو خط أنابيب نفط، أو مبنى كبير للأعمال؟ يمكن لمعظم الناس أن يتخيلوا كيف يمكن لهذه المشروعات الباهظة التكلفة أن تحقق الأرباح، ومن خلال الاستثمار في U.S. Real Estate ETF على Olymp Trade، يمكن للمتداولين المشاركة في تلك الأرباح بأقل المخاطر.

إن الاستثمار في أفضل الفنادق والمشروعات العقارية في الولايات المتحدة يمكن تحقيقه دون امتلاك أعمال بناء أو إدارة خاصة بك وبالتأكيد دون الحاجة إلى استثمار ملايين الدولارات. وخاصةً وأن الاهتمام بالاستثمار العقاري آخذ في النمو في جميع أنحاء العالم لأن الأصول العقارية ترتفع قيمتها مع تقدم الزمن.

غالبًا ما تحقق الشركات التي تدير هذه المشروعات أرباحًا ثابتةً، لكن الاستثمار في أي كيان منها قد يكون محفوفًا بالمخاطر تمامًا مثل الاستثمار في أسهم أي شركة. هذا هو السبب في إنشاء صناديق الاستثمار العقاري (REIT). فهي تعمل مثل الصناديق المشتركة وتستثمر في مجموعة من الشركات المختصة بالعقارات من أجل توزيع المخاطر. ثم أدت صناديق الاستثمار العقاري REITs إلى ظهور صناديق الاستثمار المتداولة العقارية ETFs حيث يمكن شراء أسهم العديد من صناديق الاستثمار العقاري وغيرها من الشركات المختصة بالعقارات.

ثم يتلقى المساهمون في هذه الصناديق حصص أرباح على أساس حجم الاستثمار لديهم. الكل في واحد، إنها أداة استثمار ممتازة حيث تخلق توازن بين محافظ الأوراق المالية والسندات وتعمل كضمان ضد بعض تقلبات السوق.

تخيل أن تكون قادرًا على شراء أسهم في مشاريع كبرى مثل “صندوق التنمية العقارية” السعودي، و”برج خليفة”، وفندق “بولمان زمزم” الفاخر في “مكة المكرمة” والمشاركة في أرباح كل من المشاريع والشركات التي تديرها.

علاوة على ذلك، ماذا لو تمكنت من تنويع استثماراتك في أنواع أخرى من العقارات مثل خطوط أنابيب النفط/الغاز، أو المجمعات السكنية، أو مشاريع التطوير الإسكاني الكبيرة، بحيث لا تعتمد على أي صناعة بعينها وخاصة تلك المختصة بالعقارات فقط؟

هذه هي بالضبط الطريقة التي تعمل بها U.S. Real Estate ETF. حيث يمكن للمتداولين الاستثمار في سوق مكون من مجموعة من الشركات المختصة بالعقارات. وتتيح Olymp Trade للمتداولين استخدام كل من منصة الفوركس والخيارات الرقمية للربح من الحركة الإيجابية والسلبية في هذا القطاع التجاري.

تؤثر العديد من عوامل الاقتصاد الكلي على U.S. Real Estate ETF. وأحد أهم هذه العوامل هي أسعار الفائدة لأن معظم المشاريع العقارية تعتمد على التمويل المصرفي. عندما تكون أسعار الفائدة منخفضة، تصبح القدرة على تمويل إنشاء المشروعات الكبيرة، وتجديد المشاريع الحالية، وتحديث البنية التحتية التي تدعمها، أفضل بكثير.

بالإضافة إلى ذلك، قد يكون للبيانات المتعلقة ببناء المساكن الجديدة، ومشاريع البنية التحتية المهمة مثل خطوط الأنابيب ومحطات الطاقة، وكذلك الضرائب، تأثير سلبي على السوق. يمكن للسياحة أيضًا أن يكون لها تأثير على السوق لأن مجال الفندقة يستفيد من زيادة السفريات، والتي لها ارتباط مباشر بدورها بثقة المستهلك.

منذ شهر أبريل من عام 2019، شهد U.S. Real Estate ETF ارتفاعًا ملحوظًا حيث بلغ أدنى مستوى له 84 نقطة في نهاية شهر أبريل/نيسان من عام 2019 وأصبح سعره الحالي في منطقة 96، وهو ما يمثل زيادة قدرها 14%. يمكن أن يعزى الكثير من هذه الحركة إلى قوة الاقتصاد الأمريكي، وثقة المستهلك الجيدة (والتي تحرك مبيعات المنازل الجديدة)، وتخفيض الضرائب في ظل إدارة “ترامب”، وانخفاض أسعار الفائدة من البنوك العقارية.

توفر القدرة على الاستثمار في هذا القطاع من كلا الوضعين على المنصة العديد من الفرص الرائعة لعملاء Olymp Trade حيث يمكنهم الاستفادة من البيانات التي يتم إصدارها حديثًا في الصفقات قصيرة الأجل، وأيضًا الاحتفاظ بصفقات أطول لأن السوق يميل إلى الحفاظ على الاتجاهات لفترات طويلة.

U.S. Real Estate ETF متاح لصفقات الفوركس مع مضاعف 5 مرات.

مخطط 15 دقيقة لصندوق U.S. Real Estate ETF على الخيارات الرقمية.

Related posts
© 2014 - 2020 Olymp Trade Blog. All Rights Reserved.