التحليلات

الأخبار والاتجاهات والتحليلات 05.02.2020

بنك الاحتياطي الأسترالي يبقي على السعر

اليوم، ينصب التركيز على ارتفاع أسهم “تسلا” المذهل، وانخفاض مبيعات التجزئة في هونج كونج، وتوقعات أستراليا.

 

الأخبار

أيد جمهوريو ولاية “آيوا” ترشيح “ترامب” للرئاسة في الانتخابات المقبلة. ذات تأثير على الدولار الأمريكي


أبقى بنك الاحتياطي الأسترالي على سعر الفائدة، وكذلك توقعاته لنمو الناتج المحلي الإجمالي لعام 2020، على الرغم من حرائق الغابات. ذات تأثير على الدولار الأسترالي


مبيعات التجزئة في هونج كونج تشهد انخفاضًا لمدة 11 شهرًا على التوالي. ذات تأثير على مؤشر “هانج سنج”


شهد قطاع البناء في المملكة المتحدة زيادة في نشاط الأعمال. ذات تأثير على الجنيه الإسترليني


قفزت أسهم “تسلا” إلى مستوى تاريخي بعد تقرير “باناسونيك”، الذي تحدث عن آفاق تطوير إنتاج البطارية. ذات تأثير على “تسلا”

 

التقويم

09:30 جرينتش

سيصدر مؤشر مديري المشتريات لقطاع الخدمات – وهو مؤشر لنشاط الأعمال في قطاع الخدمات في المملكة المتحدة. أي نتيجة فوق 46.6 ستؤثر بشكل إيجابي على ديناميكيات الجنيه الإسترليني.


12:15 جرينتش

ستلقي رئيسة البنك المركزي الأوروبي “كريستين لاجارد” خطابًا. قد يتسبب هذا الحدث في ارتفاع معدل حركة اليورو.


15:30 جرينتش

ستصدر تقارير حول التغير في احتياطي النفط الخام في الولايات المتحدة. من المتوقع زيادة قدرها 3 ملايين برميل. إن ظهرت البيانات الفعلية أعلى، فسيتعرض خام برنت للضغط.

 

التحليل الفني

AUD/USD

بعد إعلان قرار بنك الاحتياطي الأسترالي بشأن سعر الفائدة، أخذ المتداولون في شراء الدولار الأسترالي بنشاط. لكن تصرفات المستثمرين مُبررة بفعل التعليقات اللاحقة لرئيس بنك الاحتياطي الأسترالي، “فيليب لوي”. حيث أبقى حاكم البنك على توقعات نمو الناتج المحلي الإجمالي عند 2.75-3.75%. في وقت سابق، أعرب الخبراء عن رأيهم بشأن إعادة نظر محتملة للتوقعات في الاتجاه السلبي بسبب حرائق الغابات الشديدة التي حدثت في البلاد.

زوج العملات في مكان مناسب للشراء – بحد أدنى نصف عام. لهذا السبب، هناك احتمال كبير للاتجاه الصاعد.

الذهب

ينبغي الانتباه إلى الذهب، حيث تُظهر مروحة فيبوناتشي إشارة صاعدة.

فوتسي 100

مؤشر “فوتسي 100″، مثله مثل العديد من مؤشرات الأسهم الأخرى، خرج من تأثير مستوى المقاومة الهابط.

 

AUD/USD في مثل هذا اليوم

  •     منذ عام 2000، ويوم 5 فبراير/شباط كان يومًا مناسبًا للتداول 14 مرة.
  •     في 33% من تلك الأيام، انتهى تداول الأصل بالارتفاع.
  •     وكان الحد الأقصى لنطاق الدعم 1.4%.
  •     واقتصر الاتجاه الهابط على 1.8%.
Related posts
© 2014 - 2020 Olymp Trade. All Rights Reserved.